محمد متولي الشعراوي 15 ربيع الأول 1329 هـ / 15 أبريل 1911 - 22 صفر 1419 هـ / 17 يونيو 1998م عالم دين ووزير أوقاف مصري سابق.



حكم الشعراوي

* القرآن هو الكتاب الجامع لكل احكام السماء، منذ بداية الرسالات حتى يوم القيامة.
* الهدى يتطلب هادياً ومهدياً ، وغاية تريد أن تحققه. فإذا لم يكن هناك غاية أو هدف فلا
* قمة الغيب هي الإيمان بالله سبحانه وتعالى .. والإيمان بملائكته وكتبه ورسله والإيما
* مُهِمة هذا الكتاب - القرآن الكريم - هي أن يخرج الناس من ظلمات الجهل والكفر والشرك ا
* بيّن الحق سبحانه وتعالى أن الذين يلتفتون الى الدنيا وحدها، هم كالأنعام التي تأكل
* كلما تأملنا في القرآن وفي أسلوبه، وجدنا أنه بحق لا ريب فيه، لأنه لا أحد يستطيع أن ي
* منطقة الاختيار في حياتي محددة.. لا أستطيع أن أتحكم في يوم مولدي .. ولا فيمن هو أبي وم
* ان الدين كله بكل طاعاته وكل منهجه قائم على أن هناك حساباً في الآخرة.. وأن هناك يوما
* الإستعانة بالله سبحانه وتعالى تخرجك عن ذل الدنيا فأنت حين تستعين بغير الله فإنك ت
* الإنسان حينما يؤمن، لابد أن يأخذ كل قضاياه برؤية إيمانية.. حتى إذا قرأ آية عن الجنة
* إن عدم قدرتنا على رؤية أي شيء لا يعني أنه غير موجود.
* القرآن الكريم كتاب يبصرنا بقضية القمة في العقيدة وهي أنه لا إله إلا الله وأن محمدا
* آيات الكتاب الكريم ومنهجه لا تؤخذ بالتمني، ولكن لابد أن يعمل بها، وأن الذين كفروا
* الغيب هو ما لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى ، والرسل لا يعلمون الغيب .. ولكن الله سب
* إذا أردت أن تحقق سعادة في حياتك، وأن تعيش آمنا مطمئنا.. فخذ الهدف عن الله، وخذ الطر
* لا توجد ألفاظ في لغة البشر تعبر عن النعيم الذي سيعيشه اهل الجنة لأنه لم تره عين ولم
* كل خطاب لرسول الله صلى الله عليه وسلم في القرآن الكريم، يتضمن خطابا لأمته جميعاً،
* هناك ملكات في النفس وهي الحواس الظاهرة .. وهناك ادراكات في النفس.. وهي حواس لايعلمه
* كل واحد من العاصين يأتي يوم القيامة يحمل ذنوبه ... إلا المُضِل فإنه يحمل ذنوبه وذنو
* الضال هو من تاه في الدنيا فأصبح ولياً للشيطان وإبتعد عن طريق الله المستقيم .. أما ا
* لو لَم يوجد يوم للحساب، لنجا الذي ملأ الدنيا شروراً دون أن يجازى على ما فعل.. ولكان
* الكتاب نزل ليؤكد لنا، ان الله واحد أحد، لا شريك له، وأن القرآن يشتمل على كل ما تضمن
* في الايمان هناك ما يمكن فهمه وما لا يمكن فهمه... فتحريم أكل لحم الخنزير أو شرب الخمر
* لا يستطيع فهم بشري أن يصل إلى منتهى معاني القرآن الكريم، إنما يتقرب منها، لأن كلام
* عطاء الله سبحانه وتعالى وحِكمته فوق قدرة فهم البشر، ولو أراد الانسان أن يحوم بفكر


الأكثر قراءة