حكم الإمام الشافعي

* كلما أدبني الدهر أراني نقص عقليواذا ما ازدت علماً زادني علماً بجهلي.
* ولا خيرَ في خلٍ يخونُ خليلَه.. ويلقاهُ من بعدِ المودةِ بالجفا.
* سئلت وكيع سوء حفظي فنصحني بترك المعاصي.. وقال أن العلم نور ونور الله لا يهدي لعاصي.
* قالوا سكتَّ وقد خوصمتَ قلت لهم.. إِن الجوابَ لبابِ الشرِّ مفتاحُ والصمتُ عن جاهلٍ أ
* وجدْتُ سكوتي متجراً فلزمتهُ إِذا لم أجدْ ربحاً فلسْتُ بخاسرِ.. وما الصمتُ إِلّا في
* إذا نطق السفيه فلا تجبه.. فخير من إجابته السكوت فإن كلمته فرّجت عنه.. وإن خليته كمدا
* اصبر على مرِّ الجفا من معلمٍا.. فإنَّ رسوبَ العلمِ في نفراتهِ ومنْ لم يذق مرَّ التع
* حتى لو سقطت على وجهك فالمهم أنك ما زلت تتقدم إلى الامام.
* نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوأنا ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ولو نطق الز
* لا ترفع سعرك فيردك الله إلى ثمنك.
* متاركة السفيه بلا جواب.. أشد على السفيه من الجواب.
* إن رباً كفاك بالأمس ماكان.. سيكفيك قي غد مايكون.
* مرض الحبيب فعدته.. فمرضت من حذري عليه.. وأتى الحبيب يعودني.. فبرئت من نظري إليه.
* إذا نطق السفيه فلا تجبه.. فخير من إجابته السكوت.. سكت عن السفيه فظن أنني.. عيبت عن الج
* يخاطبني السفيه بكل قبح فأكره أن أكون له مجيباً يزيد سفاهة فأزيد حلماً كعود زاده ال
* الفقيه.. هو الفقيه بفعله وخلقه، وليس بنطقه ومقاله.
* ليس من المروءة أن يُخبر الرجل بسنه لأنه إن كان صغيراً استحقروه وإن كان كبيراً استه
* لو كنت مغتاباً أحد لاغتبت أمي فهي أحق الناس بحسناتي.
* متاركة السفيه بلا جواب.. أشد على السفيه من الجواب.
* إذا كنت في الطريق إلى الله فاركض وإن صعب عليك فهرول وإن تعبت فامش فإن لم تستطع فسر ح
* ضحكت فقالوا ألا تحتشم؟ بكيت فقالوا ألّا تبتسم؟.. بسمت فقالوا يرائي بها عبست فقالوا
* علمت أن رزقي لن يأخذه غيري، فاطمأن قلبي
* المرء إن كان عاقلاً ورعاً.. أشغله عن عيوب غيره ورعه.
* مرض الحبيب فعدته فمرضت من حذري عليه شُفي الحبيب فعادني فبرئت من نظري اليه.
* وجدْتُ سكوتي متجراً فلزمتهُ.. إِذا لم أجدْ ربحاً فلسْتُ بخاسرِ وما الصمتُ إِلّا في


الأكثر قراءة