ابن القيّم

يا مستفتحاً باب المعاش بغير إقليد التقوى! كيف توسع طريق الخطايا، وتشكو ضيق الرزق؟

حكم ابن القيّم

* الصبر على عطش الضر، ولا الشرب من شِرْعة منٍّ.
* من عرف نفسه اشتغل بإصلاحها عن عيوب الناس.
* إذا خرجت من عدوك لفظة سفه فلا تُلْحِقْها بمثلها تُلْقِحها، ونسل الخصام مذموم.
* غرس الخلوة يثمر الأنس.
* الصبر عن الشهوة أسهل من الصبر على ما توجبه الشهوة؛ فإنها إما أن توجب ألماً وعقوبةً
* من استحي من الله عند معصيته استحي الله من عقابه يوم يلقاه
* كيف يكون عاقلاً من باع الجنة بشهوة ساعة؟ ..
* قيل لبعض العباد: إلى كم تتعب نفسك؟ قال: راحَتها أريد.
* خلقت النار؛ لإذابة القلوب القاسية.
* ما ضرب عبد بعقوبة أعظم من قسوة القلب، والبعد عن الله.
* اشتر نفسك اليوم؛ فإن السوقَ قائمة، والثمن موجود، والبضائع رخيصة، وسيأتي على تلك ا
* كما أن البدن إذا مرض لم ينفع فيه الطعام والشراب – فكذلك القلب إذا مرض بالشهوات لم
* مثال تولُّد الطاعة، ونموِّها، وتزايدها - كمثل نواة غرستها، فصارت شجرة، ثم أثمرت،
* قال سليمان بن داود: أوتينا مما أوتي الناس، ومما لم يؤتوا، وعلِّمنا مما علِّم الناس
* إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالله، وإذا فرحوا بالدنيا فافرح أنت بالله، وإ
* أبعد القلوب عن الله القلب القاسي.
* الدنيا لا تساوي نقل أقدامك إليها؛ فكيف تعدو خلفها.
* ألفتَ عجز العادة؛ فلو علت بك همتك ربا المعالي لاحت لك أنوار العزائم.
* من أعجب الأشياء أن تعرفه، ثم لا تحبه، وأن تسمع داعِيَهُ ثم تتأخر عن الإجابة، وأن ت
* يا مستفتحاً باب المعاش بغير إقليد التقوى! كيف توسع طريق الخطايا، وتشكو ضيق الرزق؟
* لا تسأل سوى مولاك فسؤال العبد غير سيده تشنيع عليه.
* إذا عرضت نظرة لا تحل فاعلم أنها مسعر حربٍ؛ فاستتر منها بحجاب ( قل للمؤمنين ) فقد سلم
* الدنيا جيفة، والأسد لا يقف على الجيف.
* أوثق غضبك بسلسلة الحلم؛ فإنه كلب إن أفلت أتلف.
* لو وقفت عند مراد التقوى لم يفتك مراد.


الأكثر قراءة