أبو الطيب المتنبي

من يهن يسهل الهوان عليه، ما لجرح بميت إيلام.




حكم أبو الطيب المتنبي

* إذا نلتُ منكَ الود فالمال هَين وكُل الَذي فوَقَ التُرابِ ترابُ.
* لَيتَ الحَوادِثَ باعَتْنِي الَّذي أَخَذَتْ مِنّي بحلْمي الَّذِي أَعْطَتْ وتَجري
* إذا إعتاد الفتى خوض المنايا..فأهون ما يمر به الوحول.
* أَحلَى الهَوَى ما شكَّ في الوَصلِ رَبُّهُ..وفي الهَجْرِ فَهوَ الدَّهْرَ يَرجُو وي
* وإنْ تكُنْ تَغلِبُ الغَلباءُ عُنصُرَهـا فإنَّ في الخَمرِ مَعنًى لَيسَ في العِنَب
* نبكي على الدنيا وما من معشر، جمعتهم الدنيا فلم يتفرقوا.
* إذا أتتك مذمتي من ناقص..فهي الشهادة لي بأني كامل.
* من لم يمت بالسيف مات بغيره..تعددت الأسباب والموت واحد.
* غاضَ الوفاءُ فما تلقاهُ في عدةٍ..وأعوزَ الصدقُ في الأخبار والقسم.
* أَتعَبُ مَن ناداكَ مَن لا تُجيبُهُ..وأَغَيظُ مَن عاداكَ مَن لا تُشاكِلُ.
* وإذا لم يكن من الموت بِدّ..فمن العجز أن تموت جباناً.
* وَعادَ في طَلَبِ المَتْروكِ تارِكُهُ إنَّا لَنَغفُلُ والأيَّامُ في الطَلَبِ.
* لاخيل عندك تهديها ولا مال..فليسعد المنطق إن لم يسعد الحال.
* عش عزيزا أو مت وأنت كريم..بين طعن القنا وخفق البنود.
* وكُلُّ امرِىءٍ يُولي الجَمِيلَ مُحببٌ وكُل مَكانٍ يُنبِتُ العِزَّ طَيبُ.
* فلم أرى بدراً ضاحكاً قبل وجهها..ولم ترَ قبلي ميتاً يتكلمُ.
* عدوُّك من صديقِكَ مستفادٌ..فلا تستكثرَنَّ من الصحاب.
* وَما الخَيلُ إلّا كالصَديقِ قَلِيلةٌ وإن كَثُرَت في عَيْنِ مَن لا يُجرِّبُ.
* تصْفُو الحَياةُ لجَاهِلٍ أوْ غافِلٍ عَمّا مَضَى فيها وَمَا يُتَوَقّعُ، وَلمَنْ ي
* إذا كانتِ النُفوسُ كِباراً..تَعِبَتْ في مُرادِها الأَجسامُ.
* حين رأيت الجهل بين الناس متفشياً، تجاهلتُ حتى ظن أني جاهلُ.
* كَثِيرُ حَياةِ المَرْءِ مِثْلُ قَلِيلِها يَزُولُ وباقي عَيشِهِ مِثْـلُ ذاهِـبِ.
* أظْمتنِيَ الدُّنْيا فَلَمّا جئْتُها مُستَسِقياً مَطَرَتْ عَـلَيّ مَصائِبـاً.
* الخيل والليل والبيداء تعرفني..والسيف والرمح والقرطاس والقلم.
* لايسلم الشرف الرفيع من الأذى..حتى يراق على جوانبه الدم.


الأكثر قراءة