Please enable / Bitte aktiviere JavaScript!
Veuillez activer / Por favor activa el Javascript!***
كيف مات بوب مارلي؟

كيف مات بوب مارلي؟

كيف مات بوب مارلي؟

بينما كان بوب يلعب كرة القدم عام 1977، أصيب إصبع قدمه بجرح. عولج الجرح، ولكنه لم يلتئم. اكتشف فيما بعد التشخيص الصحيح أنه مصاب بنوع من سرطان الجلد الذي نما تحت ظفر إصبعه. لزم بتر الطرف المصاب، لكن معتقدات بوب الرستفارية منعته من ذلك. وأثناء وجود الويلز في أمريكا سنه1980 لتقديم حفلتين في صالة الماديسون سكوير غاردن في نيويورك، وخرج بوب يوم 21 سبتمبر ليمارس رياضة الجري حول المنتزه الرئيسى في نيويورك، فسقط فاقداً الوعي. اكتشف الطبيب أن السرطان تغلغل في جسده. عاش بوب بعدها ستة أشهر أنهك فيها السرطان جسده المتعب حتي فتك بمعدته، ثم إحدي رئتيه، وأخيراً وصل إلي دماغه، قبل أن يتوقف قلب الفنان في أحد مستشفيات ميامي الأمريكية في 11 مايو 1981 عن عمر يناهز السادسة والثلاثين عاماً.

و قد مُنح بوب وساماً رفيعاً من بلاده قبل شهر من وفاته تقديراً لدوره في نشر السلام والحرية داخل وخارج جامايكا.

المصدر



ذات علاقة




الأكثر قراءة